Tag Archives: رئيس مجلس إدارة مؤسّسة الفكر العربي صاحب السموّ الملكي الأمير بندر بن خالد الفيصل

معرض الكتاب الأردن

زاوية من مشاركات سفير مؤسّسة الفكر العربيّ في الأردن أحمد عواد

في إطار متابعتنا لأنشطة سفراء شباب الفكر العربيّ في مختلف الأقطار العربية، فقد شارك أحمد عواد سفير المؤسّسة في الأردن في مؤتمر توظيف الشباب العربي ” تعزيز الحلول المبتكرة للتحديات العالقة ” بمشاركة أكثر من 350 مشارك من الرواد والخبراء في معالجة الفقر والبطالة في العالم، حيث تم تنظيم هذا المؤتمر في عمان من قبل “صلتك” المبادرة الإقليمية الاجتماعية، واستضافته منظمة الشباب الدولية. وقد ركز هذا المؤتمر على ضرورة مواجهة التحديات التي تواجهنا في الوطن العربي، وتخفيض نسبة البطالة من خلال عرض الحلول المبتكرة لتوفير فرص العمل في الوطن العربي.

مؤتمر توظيف الشباب العربي

خلال مؤتمر توظيف الشباب العربي

كما شارك سفيرنا في الأردن في المؤتمر الإقليمي الثاني لشبكة المساءلة الإجتماعية في العالم العربي والذي تم تنظيمه من قبل هيئة كير الدولية بالتعاون مع برنامج تدريب القيادات العليا في الجامعة الأمريكية بالقاهرة، حيث عقد هذا المؤتمر على مدى يومين وبحضور 100 مشارك من 15 دولة عربية بهدف رفع مستوى الوعي وتبادل المعرفة حول مفاهيم وتطبيقات المساءلة الاجتماعية للوصول إلى حياة أفضل للمواطنين في العالم العربي.

مؤتمر المساءلة الإجتماعيةهذا وقد احتفل مركز الأمان لحقوق الإنسان والذي يشغل سفيرنا فيه منصب مدير البرامج الشبابية بتخريج  برنامج سفراء الأمان ضمن مرحلته الأولى والذي ارتكز على تدريب 330 طالب وطالبة في المرحلة الثانوية ليستحقوا على إثر ذلك لقب ” سفير الأمان ” وليكونوا فاعلين في المجتمع ، وحريصين على أمنه وتقدمه ونهضته من خلال مجموعة من الأنشطة والتدريبات.

برنامج سفراء الأمان

خلال ندوة حوارية في برنامج سفراء الأمان

برنامج سفراء  الأمان

خلال تدريب في برنامج سفراء الأمان

وقد شارك عواد خلال الفترة الماضية في العديد من الأنشطة التطوعية والثقافية والمعرفية التي أقيمت في بلاده ؛ ومنها ورشة العمل التي تم عقدها في عمان والمتعلقة بوضع سياسات العمل التطوعي في الأردن مع نخبة من الناشطين والفاعلين في المجتمع الأردني إضافة إلى حصوله على عضويتي كلا من مجموعة شباب السلام العالمية IPYG ومقرها كوريا الجنوبية والتحالف العالمي للشباب WYA.

أحمد عواد

سياسات العمل التطوعي

ورشة عمل عن سياسات العمل التطوعي

التحالف العالمي  للشباب

ورشة عمل التحالف العالمي للشباب

إضافة إلى ذلك فقد شارك عواد في عدة أمسيات وفعاليات ثقافية أقيمت في بلاده.

معرض الكتاب الأردن

خلال معرض الكتاب في الأردن

كما أن عواد قد أنهى متطلبات التخرج من كلية الهندسة التكنولوجية حيث درس هندسة الطاقة الكهربائية وسيكون تخرجه خلال الشهر المقبل.

جامعة البلقاء التطبيقية

في جامعة البلقاء التطبيقية مع الهيئة الإدارية والطلاب المشاركين

 

Share

لقاء صاحب السمو الملكي الأمير بندر بن خالد الفيصل مع الشباب للتباحث في مستقبل أفضل للعمل الشبابي في الوطن العربي على هامش “فكر 13″

بقلم إسلام الزيني ، صحفي ومنتج تلفزيوني

التقى صاحب السمو الملكي الأمير  بندر  بن خالد الفيصل، رئيس مجلس إدارة مؤسسة الفكر العربي مع شباب المؤسسة على هامش مؤتمر “فكر  13″ الذي أقيم مؤخرا في مدينة الصخيرات المغربية، وشهد اللقاء حوارا اتسم بالود والصراحة والآمال المتبادلة من أجل مستقبل أفضل للعمل الشبابي في الوطن العربي.

وحضر العشاء الخاص الذي أقيم في فندق “أمفتريت” بالصخيرات نحو 23  شابا من مختلف الدول العربية، يمثلون طموحات وآمال شباب اوطانهم، وشارك عددا من سفراء المؤسسة السابقين الذين حرصوا على نقل خبراتهم وتجاربهم إلى الجيل الجديد ودعمهم خلال المرحلة المقبلة.

وفي بداية اللقاء تعرف صاحب السمو  الملكي الأمير بندر ، على الشباب وأعمالهم والمشاريع التي يقومون بها وأبدى اعجابا برغبة الجميع في استغلال الطاقات المتاحة من أجل مساعدة المجتمع وتطويره، ثم استمع سموه إلى  مقترحات الشباب من أجل تطوير منظومة العمل الشبابي في الوطن العربي ودعم الكفاءات والطاقات و تحويل افكارهم إلى مشاريع حقيقية على أرض الواقع، وحرص سموه على الجلوس مع  كافة المشاركين والإستماع إليهم جميعا ومناقشة تطلعاتهم ورؤاهم في حوار من القلب إلى القلب.

صورة جماعية لشباب الفكر العربي مع صاحب السمو الملكي الأمير بندر بن خالد الفيصل

صورة جماعية لشباب الفكر العربي مع صاحب السمو الملكي الأمير بندر بن خالد الفيصل

واقترح عريف عبد الجليل، من الجزائر إطلاق برلمان يجمع الشباب في الوطن العربي من اجل صقل الخبرات والقدرات، بالإضافة إلى إقامة دورات لتدريب المدربين للشباب العرب.

أما إسلام الزيني، من البحرين فقد أكد على أهمية  تطوير منظومة الإنترنت في العالم العربي، خصوصا في مجال الحوكمة، واستغلال وجود أكثر من ناشط عربي في هذا المجال ضمن شباب المؤسسة، وشدد سمو الأمير بندر أن المؤسسة تعمل في هذا الإطار منذ فترة وتعتزم طرح تقرير سنوي يشارك خبراء الانترنت في العالم العربي في صياغته بصورة دورية.

ورأى أحمد عواد من الأردن، حاجة الوطن العربي إلى اطلاق قناة تلفزيونية أو برنامج يبث عبر الإذاعة او التلفاز، يعي بالفكر العربي للوصول إلى اكبر شريحة ممكنة من المواطنين في مختلف الدول العربية، وعرض عواد على سمو الامير بندر  المشاريع التي يشارك بها ومنها روايته الأولى التي سوف تنشر قريبا.

وناقشت ليلى المختار من الكويت، مع سمو  الأمير بندر  قضية التطرف في المنطقة العربية وما آلت إليه بعض الكيانات التي لا تتسم بالوضوح ولا تفصح عن اهدافها المنشودة، فيما تحدثت سارة عبد العليم، من مصر عن أهمية الإعلام في تنمية المجتمعات العربية بناء على خبرتها  في مجال اخراج الأفلام القصيرة.

واقترح محمد المكتومي، من سلطة عمان، إقامة مسابقة مناظرات بين الشباب العربي لتعزيز مفهوم أدب الحوار ومبدأ تقبل الآخر ، بالإضافة إلى مسابقة حول فنون التحدث والتعبير  عن الآراء بثقة ووضوح في الأفكار.

وأثنى صاحب السمو الملكي الأمير بندر على أفكار الشباب وحماسهم الشديد من أجل صنع التغيير الإيجابي في مجتمعاتهم ورحب بجميع المقترحات، مؤكدا أن المؤسسة ستأخذها جميعا بجدية وستناقشها سعيا لتنفيذ مشاريع تساعد الشباب العربي على المضي قدما في طريق التطور والإزدهار ، فيما عبر الشباب المشارك في النقاش عن سعادتهم بالصراحة في لقائهم مع الأمير، حيث استطاعوا أن يعبروا بصورة واضحة عن ما يجول في خاطرهم.

و في نهاية اللقاء طلب سمو الأمير بندر من الشباب وضع تصوراتهم تجاه المؤتمر الشبابي المقبل، التي تعتزم المؤسسة إقامته خلال أشهر قليلة، وبناء على ذلك اجتمع الشباب في ورشة عمل اليوم التالي، وانقسموا إلى 3 مجموعات، وبعد مرور ساعة من المناقشات الهادفة فيما بينهم، قدمت كل مجموعة قائمة منفصلة بالإقتراحات والأفكار إلى المؤسسة من أجل بدء الإعداد للمؤتمر، الذي من المتوقع ان يشهد مشاركة شبابية واسعة من مختلف الأقطار العربية وينقاش موضوعات ذات أهمية بالشباب ويخرج بمشاريع مبتكرة تلامس أحلامهم وطموحاتهم المستقبلية وتفتح الباب على مصرعيه لإستغلال طاقاتهم.

Share

بان كي مون يرحّب بدعوة مؤسّسة الفكر العربي لحضور مؤتمرها السنوي

سلّم رئيس مجلس إدارة مؤسّسة الفكر العربي صاحب السموّ الملكي الأمير بندر بن خالد الفيصل دعوة رسمية إلى الأمين العام للأمم المتّحدة السيد بان كي مون لحضور مؤتمر”فكر” السنوي في دورته الثالثة عشرة.

وقد أكّد سموّه على أهمية مشاركة الأمين العام للأمم المتّحدة في مؤتمر “فكر13″ الذي يناقش الحاجة الماسّة إلى التكامل على المستويات الاقتصادية والثقافية والسياسية، في ظلّ التحديات الكبيرة والخطيرة التي يشهدها الوطن العربي.

وأشار سمّوه إلى أن آثار العولمة تتطلّب تعاوناً من جميع الدول تحت مظلّة الأمم المتّحدة للحفاظ على السلم والأمن الدوليين ونشر ثقافة السلام والحوار بالإضافة إلى الحفاظ على حقوق الإنسان. بدوره رحّب الأمين العام للأمم المتّحدة بالدعوة وأبدى اهتماماً بموضوع المؤتمر متمنيّاً للمؤتمر النجاح.

بان كي مون والأمير بندر بن خالد الفيصل

بان كي مون والأمير بندر بن خالد الفيصل

 ويبحث مؤتمر “فكر13″ الذي ينعقد في الفترة الممتدة ما بين 3 و5 ديسمبر المقبل، في مدينة الصخيرات في المملكة المغربية تحت عنوان “التكامل العربي: حلم الوحدة وواقع التقسيم” موضوعاً في غاية الأهمية يتطلّب تضافر الجهود الدولية حسبما جاء في حديث سمّوه. وأضاف سمّوه، “إن الواقع العربي الراهن يتطلّب تعاوناً غير مسبوق من قبل المجتمع الدولي، لا سيما بعد أن أثبت العالم أن الأحداث والنزاعات التي تمرّ بها المنطقة العربية قد تمتدّ آثارها ونتائجها إلى خارج المنطقة.”

تجدر الإشارة إلى أنّ المؤتمر يناقش أيضاً دور الجامعة العربية راهناً، وصيغ الاتحادات القائمة، والمخاوف المتعلّقة بالموارد الطبيعية العربية، ومسائل الحدود وتوزيع السكان، فضلاً عن موضوعات أخرى تتعلّق بدور الإعلام، واللغة العربية وكيفية حمايتها، بوصفها أحد أبرز عناصر الهوية العربية الجامعة.

Share